إسرائيل أديسانيا يعترف بأنه لم يكن مهتماً بقتال مارفين فيتوري مرة أخرى وصرح أن كامارو عثمان “ألهمه” لسحق مارفين فيتوري مرة أخرى.

إسرائيل أديسانيا يعترف بأنه لم يكن مهتماً بقتال مارفين فيتوري مرة أخرى وصرح أن كامارو عثمان “ألهمه” لسحق مارفين فيتوري مرة أخرى.

إسرائيل أديسانيا يعترف بأنه لم يكن مهتماً بقتال مارفين فيتوري مرة أخرى.

تقابل أديسانيا وفيتوري لأول مرة في عام 2018 وفاز وقتها أديسانيا بقرار انقسام الحكام. ومنذ ذلك الحين، ادعى فيتوري أنه فاز بالنقاط وكان حريصا على إعادة النزال. الآن من المقرر أن يلتقوا في الحدث الرئيسي من UFC 263.

وصرح أديسانيا عبر THE MAC LIFE.

ذهبت إلى الطابق السفلي وكان لدي شعور أن شيئا ما سيحدث، لذلك قلت لأخي أن ننزل في هذا الطابق عندما كنت في المصعد. فنزلت الى الطابق السفلي وأرى الأمن متوتر. أنظر إلى يميني وأرى (ليون إدواردز) وأرى أن (مارفين) على الجانب الآخر لوحت له وبدا مرتعبا ظل ينظر إلى الوراء ثم أخبرت ستيف أنني لن أفعل أي شيء له. وهو لن يفعل أي شيء أيضا، وبعد ذلك تخطيت مرحلة إختبار فيروس كورونا وذهبت لأطمئن عليه وحدث أنه كان هناك. مشيت إليه وصافحته كما فعلت مع (باولو كوستا). الناس يعتقدون أننا نمزح إننا لا نمزح هذه هي تكتيكات القتال أنا أفهم ماأفعل

على الرغم من أن (أديسانيا) و (فيتوري) أعداء وأن هذا ليس قتال يريده البطل ، أراد أن يقاتل منافس جديد ولكن عندما رأى كامارو عثمان وهو يسحق خورخي ماسفيدال بالضربة القاضية في نزال الإعادة قال أنه أصبح ملهما لي لهزيمة فيتوري مرة أخرى.

Share

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.