فرانسيس نغانو يصرح “لا عقد جديد مع اليو أف سي بدون بند يسمح لي بالملاكمة”

فرانسيس نغانو يصرح “لا عقد جديد مع اليو أف سي بدون بند يسمح لي بالملاكمة”

سيدافع فرانسيس نغانو عن لقبه في الوزن الثقيل في التحدي الكبير المتمثل في الفرنسي الذي لم يذق طعم الهزيمة “سيريل غان” في وقت لاحق من الشهر الجاري. و لكن على الرغم من ذلك ، لا يزال مستقبله القريب غامضًا.

منذ انتقامه من ستيبيه ميوتش العام الماضي و إنتصاره بلقب الوزن الثقيل للمرة الأولى، دخل المقاتل الكاميروني في خلاف عميق مع المنظمة فيما يتعلق بشروط العقد الجديد.

من المعروف أن نغانو لديه قتال واحد متبقي في عقده، وهو شيء يمكن أن يضع المنظمة في موقف حرج بعدم الزام بطلها الثقيل الوزن بعقد قتالي، على افتراض أن نغانو سيتمكن من هزيمة غان في عرض UFC 270 بعد أسبوعين.


لم يعلق دانا وايت بإسهاب على حالة عقد نغانو، قائلاً فقط إنه يعتقد أن سبب التخاذل هو فريق نغانو الاداري بالطريقة التي يتفاوضون بها، وهو أمر يفسره البعض على “إنهم يطلبون أموال طائلة”.

و في مقابلة مع TMZ الرياضية، أشار نغانو أيضًا إلى أن لديه دافعًا أساسيًا آخر و هو اختبار نفسه ضد بعض أفضل الملاكمين في العالم.
قال نغانو: “لقد كان هذا الأمر هدفي منذ البداية”. “، أنا لا أغمض عيني عن هذا الهدف. سيحدث هذا الأمر في كلتا الحالتين ، وحتى إذا بقيت في المنظمة، و توصلنا نحن و المنظمة الى عقد قتالي، فانه يجب أن يكون بند مشاركتي في الملاكمة مذكورًا في ذلك العقد، لأنني لا أستطيع أن أرى نفسي أعتزل بدون ملاكمة.

وأضاف: “تايسون فيوري ، ديونتاي وايلدر – أود أن أختبر نفسي ضد هؤلاء”. “إنها ليست نفس الرياضة ، ولكن وفي نهاية المطاف، يتعلق الأمر فقط بقوة الأيدي ، وإلقاء اللكمات، وأنا متأكد من أنني إذا وجهت لكماتي بشكل جيد ، يمكنني أن أتسبب في الكثير من الأضرار”.

يبقى أن نرى بالضبط كيف يمكن أن يتعامل نغانو مع الملاكمين الأقوى في العالم، و يبدو أنه يصر على اكتشاف ذلك – ويتساءل المرء عما إذا كان ذلك سيأتي بمباركة رئيس منظمة اليو أف سي “دانا وايت”.

Share

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.