كلاريسا شيلدز تصرح: انتقلت إلى رياضة ال(MMA) لأن الملاكمة لم تجعلني مليونيره واسمًا شائع بين الناس.

كلاريسا شيلدز تصرح: انتقلت إلى رياضة ال(MMA) لأن الملاكمة لم تجعلني مليونيره واسمًا شائع بين الناس.

ظهرت الملاكمه المتألقه في الفتره الأخيرة كلاريسا شيلدز مقاتلة PFL حاليا شاركت لأول مرة حول ما تشعر به عن عيوب الملاكمة. أشارت الملاكمه غير المهزومه البالغة من العمر 26 عامًا بشكل خاص أن الرياضة في نظرها يمكن أن تكون متحيزة جنسيًا وغير عادلة لزملائها الملاكمات.

صرحت شيلدز عن هذه المشاعر في مقابلة حديثة مع موقع MMA Fighting. وتقول إنه لا توجد مباراة ملاكمة رفيعة المستوى ستمنحها نفس المستوى من التقدير الذي تتمتع به المقاتلات أمثال روندا روزي وهولي هولم وأماندا نونيز.

وأهم ما صرحت به كان

قالت: لقد فزت بكل لقب يمكنك التفكير فيه ، لكل منظمة . بطل العالم ثلاث مرات ، بطل وزنين مختلفين. لقد حصلت على ألقاب في ال(154) و ال(160) باوند حتى في فئه ال(168) باوند ، ويبدو الأمر كما لو أنني لست مليونيره. أنا معروف في جميع أنحاء العالم ولكني لست اسمًا مشهورا جدا بعد.

لا يوجد شيء يمكنني القيام به في الملاكمة النسائية لجعلني اسمًا مشهورا في الملاكمه لأنني فعلت كل شيء. لا شيء آخر يمكنني القيام به . ما زلت لن أكون اسمًا مألوفًا بعد هذة الإنجازات.

هذا هو السبب لممارستي رياضه ال(MMA) لأنها ، بالنسبة لي ،الرياضه التي في الواجهه. أريد أن أصبح اسمًا مألوفًا بين الناس. اريد ان اكون مليونيره. أريد أن أحصل على مستحقاتي ولم أتمكن أبدًا من الحصول على مستحقاتي في الملاكمة ، لذلك سأوظف رياضتي (الملاكمه) لمعرفة ما يمكنني فعله في ال(MMA).

Share

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.